البث الحي
فارسی English

الطبيعة

الطبيعة

تعد مدينة بوشهر إحدى أهم المحافظات الإيرانية المطلة على مياه الخليج الفارسي الدافئة جنوب غربي إيران تزخر المدينة في كل زاوية منها بمعالم سياحية تضم أماكن أثرية وطبيعية وتاريخية موزعة على مدنها وقراها.

معبد كلات (معبد مُند الناري) في مدينة بوشهر على سفوح جبل «مند» الواقع على بعد 30 كيلومتراً من مدينة «خورموج» في جنوب قرية «حيدري» وغرب قريتي «وراوي» و«زاير عباسي»، توجد بقايا موقع أثري منحوت في داخل صخرة مرتفعة، حيث يمتدّ طريق ضيق من قاع نهر قديم الى اول مدخل للموقع يبلغ ارتفاعه 60 متراً.

هذا الموقع الأثري يعرف بمعبد كلات أو معبد مند الناري أو معبد خورموج الناري يعود تاريخه الى ألفي سنة خلت. ولحسن الحظ، لم تتسبب الزلزال بايقاع خسائر تذكر في هذا المعلم الأثري.

يتكّون هذا المعبد الناري من ثلاثة طوابق: رئيسية أو وسطى، والعلوية والسفلية، حيث يرتبط كل طابق بالآخر، بيد أن الطراز المعماري لبناء كل طابق يختلف عن الآخر، وعلى ما يبدو فأن كل طابق بني لاستخدامات وأغراض خاصة.

الواجهة الخارجية الحالية للمعبد عبارة عن منصة رئيسية ذات سقف مقوّس ومدخلين آخرين فضلاً عن عشر حفر على شكل منافذ في جانبي المنصة الرئيسية التي تعمل كمنافذ لإدخال الضوء في المعبد.

وكما يبدو أن التصميم المعماري الأصلي لقبور معبد كلات متأثر بالقبور الفنيقية، ونظراً لوضع المقابر واستقرارها على بعضها البعض والتقليص التدريجي لأبعادها في الطوابق العلوية، تشبه معابد الزيغورات عند العيلاميين والبابليين، غير ان التصميم الصليبي للدهاليز والممرّات مستلهم من التصاميم المعمارية الفنية الايرانية والهندية. بما أنّ لقبور معبد كلات الناري صفحة مستقلة، بيد أنها متأثرة بحضارات مختلفة كالايرانية والهندية والآشورية والفنيقية والعيلامية.

د.ت

اختيار المحافظة

+